لتعزيز التعاون الثنائي بين المغرب وبوركينا فاسو مباحثات بين الحبيب المالكي وبالا الأسن ساكاندي

لتعزيز التعاون الثنائي بين المغرب وبوركينا فاسو مباحثات بين الحبيب المالكي وبالا الأسن ساكاندي

عن جريدة الاتحاد الاشتراكي
شكل تعزيز التعاون الثنائي محور مباحثات أجراها رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي،الجمعة الماضية بواغادوغو، مع رئيس الجمعية الوطنية البوركينابية بالا الأسن ساكاندي، وذلك على هامش مشاركته في المؤتمر الـ40 للاتحاد البرلماني الإفريقي.
الحبيب المالكي، أشاد خلال هذا اللقاء، الذي حضره سفير المغرب ببوركينافاسو، فرحات بوعزة، بالعلاقات الجيدة والأخوية التي تتعزز يوما بعد يوم بين البلدين والشعبين في جميع المجالات، بما فيها المجال البرلماني، واصفا إياها بكونها «علاقات مستمرة بطابع إفريقي» مضيفا أن البرلمان المغربي، الذي يعرف تطورا منذ دستور 2011، يسعى لأن يكون برلمانا للقرب يهتم بتطلعات المواطنين وينصت لانشغالاتهم، مؤكدا بالمناسبة على الأهمية الاستراتيجية للأمن والاستقرار، باعتبارهما يمثلان شرطين أساسيين لاستمرارية الدول وتطور مؤسساتها.
من جهته، أعرب رئيس الجمعية الوطنية لبوركينا فاسو عن العزم على تكثيف التبادل بين المؤسستين التشريعيتين بالبلدين عبر مجموعات الصداقة البرلمانية على الخصوص. كما رحب بالدعوة التي قدمها له رئيس مجلس النواب من أجل القيام بزيارة عمل وصداقة للمملكة المغربية مستقبلا.

شارك