تعزيز العلاقات البرلمانية الثنائية محور مباحثات مغربية – عمانية

تعزيز العلاقات البرلمانية الثنائية محور مباحثات مغربية – عمانية

شكل تعزيز العلاقات البرلمانية الثنائية محور مباحثات أجراها رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي، الخميس الماضي بالرباط، مع سفير سلطنة عمان في الرباط مع عبد لله بن عبيد الهنائي.
وحسب بلاغ لمجلس النواب، فقد أعرب المالكي عن عزمه إعطاء دفعة جديدة للتعاون بين المؤسستين التشريعيتين بالبلدين، داعيا إلى تكثيف الزيارات وتعميق التنسيق بين أعضاء مجموعتي الصداقة البرلمانية بالبلدين. كما ثمن المالكي، بهذه المناسبة، المنحى التصاعدي للعلاقات الثنائية القوية بين البلدين، مشيرا إلى أهمية إطلاق الخط الجوي المباشر الرابط بين مسقط والدار البيضاء.
وأبرز رئيس مجلس النواب أيضا أن البلدين يلعبان دورا هاما في المنطقة العربية بالنظر لانفتاحهما، وإرثهما التاريخي، وتميزهما بالاستقرار.
من جهته، نوه الدبلوماسي العماني بالنتائج التي خلص إليها الاجتماع الخامس للجنة المشتركة التي ترأسها وزيرا خارجية البلدين مؤخرا، والتي شهدت التوقيع على عدة اتفاقيات لتعزيز التعاون في مجالات هامة من قبيل التنمية الاجتماعية، والأوقاف والشؤون الإسلامية، والتعليم العالي والبحث العلمي، والزراعة، والسياحة، وغيرها.
كما شكل اللقاء مناسبة أكد خلالها الطرفان على متانة العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين، وعلى تطابق وجهات النظر بينهما في مختلف القضايا الدولية، وسجلا التقارب الكبير بين الشعب المغربي والشعب العماني على المستوى الثقافي والحضاري.

عن جريدة الاتحاد الاشتراكي

شارك