بنعتيق يستعرض بدبي مختلف الأوراش الرامية إلى الارتقاء بالخدمات المقدمة لمغاربة العالم

بنعتيق يستعرض بدبي مختلف الأوراش الرامية إلى الارتقاء بالخدمات المقدمة لمغاربة العالم

عن جريدة الاتحاد الاشتراكي

عقد الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، عبد الكريم بنعتيق، مساء السبت بدبي، لقاء تواصليا مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالإمارات، تم خلاله استعراض مختلف الأوراش، التي انخرطت فيها الوزارة لفائدة مغاربة العالم .
وأكد الوزير، خلال هذا اللقاء، الذي حضره سفير المغرب بالإمارات محمد أيت اوعلي، والقنصل العام بدبي عبد الرحيم الرحالي ، على العناية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للمغاربة المقيمين بالخارج، وحرص جلالته الكبير على تحسين ظروفهم، والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة لهم.
وأضاف بنعتيق الذي كان مرفوقا بوفد ضم ممثلين عن مختلف القطاعات (العدل، الضرائب، المحافظة العقارية، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي) ، أن الجالية المغربية المقيمة بالخارج تحظى بالأولوية في الأجندة الحكومية، مبرزا انخراط ومساهمة الجالية المغربية المقيمة بالإمارات في الدينامية التي يعرفها هذا البلد الشقيق الذي تربطه بالمغرب علاقات تاريخية واستراتيجية وأخوية.
وأوضح أن هذا الاجتماع، يندرج في إطار مقاربة جديدة في معالجة القضايا التي تهم مغاربة العالم، والتي تقوم على القرب والشفافية، مستعرضا بالمناسبة عددا من الأوراش، التي انخرطت فيها الوزارة بتعاون مع عدد من القطاعات الأخرى لفائدة مغاربة العالم منها تبسيط المساطر المتعلقة بالمحافظة العقارية وتعزيز الارتباط الثقافي لأفراد الجالية بوطنهم الأم، من خلال تعلم اللغتين العربية والأمازيغية للأجيال القادمة، علاوة على دعم المخيمات الصيفية لفائدة أبناء مغاربة العالم.
من جانبه ،أكد أيت أوعلي على أهمية المقاربة الجديدة، التي تعتمدها الوزارة في معالجة القضايا والانشغالات التي تهم مغاربة العالم ، مشيدا بالجالية المغربية المقيمة بالإمارات، التي نجح عدد من أطرها وكفاءاتها في تبوؤ مناصب المسؤولية في عدة مؤسسات بالقطاعين العام والخاص بالإمارات وجهودها الدؤوبة، وتفانيها في العمل بغية تقديم صورة إيجابية عن المملكة.
وأعرب أعضاء الجالية المغربية في مداخلاتهم عن انشغالاتهم، التي تتمحور –بالأساس- حول سبل الحفاظ عن الهوية المغربية لأبنائهم وتشجيع الأنشطة الثقافية، وتبسيط المساطر الإدارية لفائدتهم.
وأكد بنعتيق الاستعداد التام للوزارة للعمل بتعاون مع مختلف القطاعات المعنية وأفراد الجالية، من أجل إيجاد الحلول الملائمة للقضايا، التي تم طرحها خلال هذا اللقاء التواصلي.
وكان أعضاء الوفد المرافق لبنعتيق، قد عقدوا لقاءات منفردة مع أعضاء الجالية المغربية المقيمة بالإمارات، قدموا خلالها أجوبة عن مختلف التساؤلات والانشغالات المطروحة، والمتعلقة –أساسا- بقطاع العدل والضرائب، والمحافظة العقارية، والضمان الاجتماعي.

شارك