الكاتب الأول

ادريس لشكر

null

الكاتب الاول هو قائد الحزب والناطق الرسمي باسمه، وهو الذي يمثله في قضايا الحياة المدنية والقضائية، وهو الرئيس التسلسلي للإدارة الحزبية، وهو الآمر بالصرف في تدبير مالية الحزب، ويوقع باسم الحزب جميع التصريحات الواجب إيداعها لدى السلطات العمومية المختصة. يوقع التزكيات للترشيح للمؤسسات المنتخبة الوطنية، وتزكيات إيداع الملف القانوني للكتابات الجهوية للحزب.

إدريس لشكر

  •  من مواليد 1954 بالرباط
  • محام منذ سنة 1982

صفحة الفيسبوك : https://www.facebook.com/DrissLachguar

العمل السياسي

عضو الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية منذ عام 1970

. . .

عضو مؤسس في العديد من الجمعيات الاجتماعية والثقافية وللدفاع عن حقوق الإنسان. (مثل: أعن أخيك و المنظمة المغربية لحقوق الإنسان)

. . .

مسؤول داخل الاتحاد الوطني لطلبة المغرب (1972-1976)

. . .

مسؤول وطني للشبيبة الاتحادية (1975-1983)

. . .

عضو في اللجنة الإدارية للحزب منذ سنة 1984

. . .

عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية منذ 2001

. . .

انتخب كاتبا أولا للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في المؤتمرالتاسع ل18 دجنبر 2012

. . .

عمل على توحيد الاسرة الاتحادية وذلك بالعمل على إدماج الحزب العمالي والحزب الاشتراكي في الاتحاد الاشتراكي في يونيو 2013.

. . .

عضو مؤتمر الأحزاب العربية والمؤتمر القومي العربي.

العمل النيابي

نائب برلماني للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عن العاصمة الرباط، انتخب لأول مرة في عام 1993 وأعيد انتخابه في 1997 و 2002 و ومرة أخرى في عام 2011

. . .

رئيس الفريق الاشتراكي النيابي من سنة 1999 إلى 2007

. . .

منذ إنتخابه 1993، كان مبادرا في العديد من مشاريع الإصلاح، في النظام الداخلي للبرلمان، و فيالشفافية المؤسسية، وفي مسألة الحقوق والحريات الأساسية .

. . .

سهر أثناء توليه رئاسة الفريق الاشتراكي بمجلس النواب على إقرار العديد من مشاريع القوانين.

. . .

ترأس لجنة تقصي الحقائق بمجلس النواب الخاصة بمؤسسة القرض العقاري والسياحي، وكان أول ممثل للأمة يحقق أهداف لجنة للتحقيق بفضح الإختلالات التي كانت تعرفها المؤسسة و إهدار المال و تمت مناقشة تقرير اللجنة في الجلسة العمومية لمجلس النواب.

. . .

الفريق الإشتراكي برئاسة إدريس لشكر دعم بقوة خطة إدماج المرأة في التنمية سنة 2000 و بادر بمقترحات إصلاح ما عرف بمدونة الأسرة. كما تقدم بمشروع قانون بشأن تعديل قانون الجنسية، وإقامة المساواة بين المرأة والرجل في منح الجنسية للأطفال.

. . .

لعب دورا أساسيا في طرح مسألة المحكمة الجنائية الدولية رغم ما لاقته في البداية من تحفظات و مقاومات من الأحزاب. و نفس الشيء بالنسبة لقضايا حداثية و حقوقية أخرى كإلغاء عقوبة الإعدام

. . .

في الجانب المؤسساتي، له مبادرات لمحاربة الغش و التزوير في الإنتخابات مثل الورقة الفريدة للتصويت، عقلنة العمل الحزبي، و تفادي بلقنة الحقل السياسي عبر العتبة (و الكل يتذكر ما أثارته من لغط و مقاومة)، و رفع التمثيلية النسائية.

. . .

ساهم في العديد من المؤتمرات البرلمانية القارية والدولية. عضو مؤسس لمنظمة البرلمانات الإسلامية و كان عضوا في اللجنة التنفيذية لمنظمة البرلمانات الإسلامية.

العمل الجماعي

انتخب مستشارا جماعيا عن السويسي بالرباط في 2003 و 2009

. . .

كمستشار في موقع المعارضة، تميز بموقفه الصلب فيما يتعلق بتفويت ملعب الفتح.

. . .

الوقوف في وجه كل محاولات التدبير السيء للمال العام أو التصرف في العقارات و الممتلكات.

العمل الوزاري

وزير مكلف بالعلاقات مع البرلمان بين يناير 2010 و دجنبر 2011

. . .

هيكلة الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان إعتبارا أن نظامها لم يعرف تغييرا رغم التطور الذي عرفته الدساتير المتتالية للمغرب و كذا المؤسسات و ذلك بخلق مديريات و أقسام جديدة. كما طرح خلق مديرية خاصة بالتواصل مع المجتمع المدني (قبل أن يتقرر ذلك في دستور 2011 من خلال الملتمسات و العرائض) لتكون الوزارة أداة لنقل تطلعات و إحتجاجات المواطنين.

. . .

رغم أن الوزارة كما يفهم من تسميتها ``محصورة`` في العلاقات مع البرلمان، إلا أن ما ميز المرحلة التي هي مرحلة الحراك هي ضرورة الإستجابة لهذا الحراك بالتعجيل بإخراج عدة قوانين من أجل إحداث التغيير المطالب به شعبيا. و كان دور الوزارة هو التسريع في تصور و صياغة النصوص في تفاعل مع الفاعلين الأساسيين: وزارة الداخلية و الأمانة العامة للحكومة، و بإشراك جميع الأحزاب و فرق المعارضة من أجل تسهيل التصويص على النصوص و التي إنتهت بشبه إجماع .

بفعل آداء الوزارة فإن حجم النصوص التي تم إنجازها في هذه المدة مقرنة بسنوات أخرى كان مرتفعا: قوانين هيكلية و مدزنات أساسية كقانون تحفيظ العقار و التوثيق، و الحقوق العينية و قوانين أخرى).